Ads 468x60px

الخميس، 8 نوفمبر، 2012

وزير التعليم بالشرقية : التعليم في الأرياف أفضل من المدن

التعليم في الأرياف أفضل من المدن

افتتح اليوم الدكتور إبراهيم غنيم - وزير التربية والتعليم إحدى المدارس الجديدة بمركز ديرب نجم بالشرقية، كما تفقد عددا من المدارس الأخرى بالمركز, ورافقه فى الزيارة، وكيل وزارة التعليم، ومحافظ الشرقية.

وبدأ الوزير جولته بافتتاح مدرسة "المنا صافور" للتعليم الأساسى بقرية المنا صافور، والتى أنشأت بالجهود الذاتية لأهالى القرية بتكلفة 3 مليون جنيه, كما تفقد مدرستى "ناصر عابدين" بقرية براكيم, و"السويدى للغات" بديرب نجم، وكرم عددا من طلابها خلال حفل تكريم للطلاب أقامته المدرسة بحضور الوزير.

وأشاد الوزير بالمستوى التعليمى للتلاميذ، والمستوى العلمى للمدرسيين، معتبرا أن مدارس الريف أفضل بكثير من مدارس المدن.
وتابع قائلا: "المداس الريفية مازالت تحتفظ بكيانها وحضور الطلاب"، مستنكرا ما يردده الإعلام أحيانا عن تدنى مستوى التعليم فى مصر.

هذا وقد اختبر الوزير عددا من الطلاب بالمدارس التى زارها فى المسائل الحسابية, وأشاد بذكائهم وجمال خطهم، وكرمهم على ذلك.



تم ضبط السيارة التى أطلقت النيران على سائقى بلبيس

جانب من الحادث
مدير أمن الشرقية: تم ضبط السيارة التى أطلقت النيران على سائقى بلبيس

أكد اللواء محمد كمال، مدير أمن الشرقية، أن رجال المباحث بإدارة البحث الجنائى تمكنوا من تحديد مكان السيارة التى أطلقت أعيرة نارية على سائقى بلبيس، وتم ضبطها بالقرب من قرية العراقية بمركز أبو حماد، ويقوم رجال المباحث بمطاردة الجناة بعد فرارهم من السيارة، حيث أكد أهالى قرية العراقية أن الجناة عددهم 4 وتمكن الأهالى من الفتك باثنين منهم.

البداية عندما تلقى النقيب عمرو سويلم، رئيس مباحث بلبيس، بلاغاً من السائقين بموقف السلام أسفل الكوبرى العلوى، بقيام سيارة مجهولة بإطلاق أعيرة نارية عليهم بشكل عشوائى، أسفرت عن إصابة السائق "محمد سعد"، 45 سنة، بأعيرة نارية بالكتف والبطن وسائق آخر ولاذ قائدها بالفرار.

من جانبه، انتقلت جميع الأجهزة الأمنية بمركز بلبيس، وجار تحرير المحضر اللازم، وإخطار نيابة بلبيس لمباشرة التحقيق برئاسة محمد العوضى رئيس النيابة وبإشراف المستشار أحمد دعبس المحامى العام الأول لنيابات جنوب الشرقية، وذلك بعد تجمهر سائقى الميكروباص بجميع مواقف بلبيس، وامتناعهم عن تحميل الركاب، حيث قطع المئات منهم صباح اليوم، الخميس، الطريق العام "بلبيس ـ الزقازيق" من أمام منطقة المرور، مما أدى إلى شلل تام فى الحركة المرورية، خاصة أنه طريق حيوى يربط بلبيس بالعاشر والقاهرة.
كما تجمهر بعض السائقين بمواقف الزقازيق وعبود والسلام الكائنة داخل مدينة بلبيس، للمطالبة بإلغاء المخالفات التى تم تحريرها ضدهم، اعتراضاً على مشروع شرق الدلتا الجديد بالمدينة.



 

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة