Ads 468x60px

الثلاثاء، 20 نوفمبر، 2012

مبارك تعرض للسقوط فى الحمام وطبيب العظام يؤكد سلامته

الرئيس السابق محمد حسنى مبارك
الرئيس السابق محمد حسنى مبارك

أكد مصدر أمنى بمصلحة السجون، أن الرئيس السابق محمد حسنى مبارك، المسجون داخل مستشفى طرة، والمحبوس على خلفية اتهامه فى قضية قتل المتظاهرين، والمقضى عليه فيها بالسجن المؤبد، تعرض للسقوط أثناء تواجده داخل دورة المياه مساء أمس الاثنين.

وأضاف المصدر فى تصريحاته أن مبارك تعرض جراء السقوط بكدمات بالركبة وفى الحوض، مشيرا أنه على الفور تم استدعاء طبيب عظام للكشف على حالته الصحية وبالفعل حضر الطبيب وأوقع الكشف الطبى على مبارك، وأكد أن حالته مستقرة ولا توجد كسور بالعظام، وأوصى الطبيب بإعطاء مبارك مسكنات لتهدئة الكدمات، وإلزامه بالراحة فى الفراش قليلا لحين هدوء الكدمات.



الداخلية: ارتفاع المصابين لـ 28 وإشعال النيران بـالشورى وباركليز

أحداث محمد محمود
أحداث محمد محمود

أصدرت وزارة الداخلية بياناً منذ قليل فى الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء، بياناً صحفياً لتوضيح الأحداث التى تدور فى شارع محمد محمود خلال إحياء ذكرى أحداث شارع محمد محمود، أوضحت فيه أن بعض المندسين فى التظاهرات تجمعوا بشارع القصر العينى وألقوا الحجارة وزجاجات المولوتوف تجاه القوات المكلفة بتأمين المنشآت الهامة بالمنطقة.

وأوضحت وزارة الداخلية فى بيانها أن عدداً من زجاجات المولوتوف سقطت على سور مجلس الشورى وأخرى بالقرب من بنك باركليز، وأسفرت عن نشوب حريق محدود بالمبنيين وهو ما دفع القوات إلى استخدام الغاز المسيل للدموع لإبعادهم عن تلك المنشئات والسيطرة على الحريق قبل تفاقمه.

وأشارت الوزارة إلى أن تلك العناصر واصلت رشق القوات بالحجارة وزجاجات المولوتوف وإطلاق الشماريخ وإشعال النيران فى إطارات السيارات وهو ما أدى إلى تصاعد عدد المصابين من قوات الشرطة ليبلغ عدد المصابين حتى الآن 8 ضباط و20 مجنداً بإصابات مختلفة وتم نقلهم جميعاً إلى المستشفى لتلقى العلاج، وأكدت الوزارة أنه تم تعزيز القوات لمواجهة تلك الاعتداءات المستمرة ومنع المتجمعين من تجاوز الحواجز الأمنية وإتلاف المنشآت والمرافق الهامة واتخاذ الإجراءات القانونية تجاههم.



 

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة