Ads 468x60px

الأربعاء، 30 نوفمبر، 2011

البورصة تواصل الارتفاع ومكاسبها تقفز إلى 5ر16 مليار جنيه



واصلت البورصة المصرية مكاسبها لليوم الثاني على التوالي لدى إغلاق تعاملات الأربعاء /اخر جلسات شهر نوفمبر/ وإن كان بمعدلات أقل عن جلسة الثلاثاء مواكبة للأحداث السياسية التي تشهدها مصر حاليا، فيما شهدت غالبية الاسهم الكبرى والقيادية وأسهم المضاربات عمليات ...

شراء قوية من مستثمرين أفراد مصريين ومؤسسات وصناديق استثمار عربية.

وربح رأس المال السوقي للبورصة المصرية 2ر3 مليار جنيه، ليزيد مكاسبه إلى 5ر16 مليار جنيه فى جلستي اليوم وأمس، ليبلغ 1ر315 مليار جنيه مقابل 7ر298 مليار جنيه نهاية الاسبوع الماضي.

وسجل مؤشر السوق الرئيسي/إيجي إكس 30/ ارتفاعا بنسبة 82ر0 فى المائة ليصل إلى 14ر4020 نقطة، كما إرتفع مؤشر الاسهم الصغيرة والمتوسطة/إيجي إكس 70/ بنسبة 92ر0 فى المائة مسجلا 8ر455 نقطة، وزاد مؤشر/إيجي إكس 100 الاوسع نطاقا بنسبة 76ر0 فى المائة لينهي التعاملات عند 13ر706 نقطة.

وبلغ حجم التداول الكلي بالسوق 95ر323 مليون جنيه تضمنت تعاملات سوق سندات المتعاملين الرئيسيين بقيمة 39 مليون جنيه وسوق صفقات نقل الملكية بقيمة 5ر16 مليون جنيه.

وأوقفت إدارة البورصة التعامل على أسهم 22 شركة لمدة نصف ساعة فى بداية جلسة اليوم بعد تسجيلها نسبة الارتفاع المسموح بها والبالغة 5 في المائة.

وقال محللون بالبورصة لوكالة أنباء الشرق الاوسط إن تعاملات اليوم جاءت أفضل من المتوقع حيث كانت الترجيحات تميل إلى حدوث عمليات جني أرباح للمكاسب القوية التى سجلتها السوق أمس، لكن التعاملات شهدت إقبالا شرائيا مكثفا من مستثمرين عرب ومصريين وبعض الاجانب على الاسهم عزز من قدرة السوق على مواصلة نشاطها.

وأشار أحمد عبد الحميد مدير التنفيذ بشركة وثيقة لتداول الاوراق المالية إلى أن الطابع المميز لأداء السوق اليوم النشاط الملحوظ لأسهم قطاع العقارات خاصة على الشركات التى يمكلها كبار رجال الاعمال فى عهد النظام السابق مثل طلعت مصطفى القابصة وعامر جروب وبالم هيلز للتعمير وحديد عز.

ولفت إلى أن بعض أسهم القطاع المصرفي القيادية مثل البنك التجاري الدولي واصلت نشاطها ما عزز من إرتفاعات السوق، صاحبها نشاط قوي على العديد من أسهم المضاربات مع فتح شهية المستثمرين الافراد على الشراء.

: Share this article

 

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة