Ads 468x60px

الأربعاء، 1 فبراير، 2012

انخفاض أعداد المعتصمين أمام ماسبيرو وصور مبارك وعاكف تتصدر المشهد




انخفضت أعداد المتظاهرين أمام مبنى الإذاعة والتلفزيون "ماسبيرو" مع تأخر ساعات الليل وشدة البرودة فى الوقت الذى استمرت فيه الهتافات ضد العسكر والإخوان حيث انقسم المتظاهرون إلى مجموعات منهم من يهتف ضد العسكر مرددين "قول متخفش .. العسكر لازم يمشى"، فى حين كانت هناك هتافات موجهة ضد الإخوان، مرددين "الثورة لسه فى الميدان" و"بدنجان بدنجان.. لا سلفية ولا إخوان"، و"اثنين باعوا الميدان.. العسكر والإخوان".


وتصدر مشهد التظاهر أمام ماسبيرو رفع صور الرئيس المخلوع ومهدى عكف المرشد السابق للإخوان، حيث كتب على لافتة "هكذا يريد مبارك بالمصريين .. مجلس الشيوخ الشعب سابقا" وظهر مبارك أمام ماسبيرو بلحية وأخرى بثوب أبيض بالجلباب، فى حين رفعت لافتات لمهدى عاكف فى تصريحاته "طظ فى مصر واللى جابوا مصر"، وأخرى نؤيد ترشيح الرئيس مبارك.


ورفع المتظاهرون لافتات تطالب بالإفراج عن الضباط، وجلست مجموعات أخرى فى حلقات نقاشية للحديث عما حدث أمام مجلس الشعب، ووقفت سيده تروى صعقها من قبل شباب الإخوان "بالصاعق الكهربائى".


: Share this article

 

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة