Ads 468x60px

الأربعاء، 12 ديسمبر، 2012

الرئاسة ضغطت لتأجيل حوار القوى السياسية مع القوات المسلحة

الرئاسة ضغطت لتأجيل حوار القوى السياسية مع القوات المسلحة
الفريق عبد الفتاح السيسى

كشفت مصادر أن تأجيل لقاء القوى الوطنية مع القوات المسلحة جاء نتيجة العديد من الضغوط من مؤسسة الرئاسة، حتى لا تظهر القوات المسلحة وكأنها راعية للحوار الذى فشلت فيه مؤسسة الرئاسة، بعدما أعلنت جبهة الإنقاذ الوطنى وعدد من القوى السياسية رفض الحوار مع الرئيس مرسى، وموافقتها على حضور الحوار الذى ترعاه القوات المسلحة.

وأوضحت المصادر أن دعوة القوات المسلحة لاقت ردود فعل واسعة من جانب مختلف القوى السياسية فى المجتمع، على الرغم من أن الحوار كان مجتمعيا، ولن يتطرق للقضايا والصراعات السياسية المطروحة.

وأوضحت المصادر أن "قصر الاتحادية" يمارس ضغوطا مباشرة على المؤسسة العسكرية منذ إعلان دعوة الفريق أول السيسى إلى الحوار المجتمعى، مما أثار الكثير من اللغط والتخبط بشأن المشاركة فى الحوار، حيث نفت رئاسة الجمهورية بالأمس أن يكون هناك حوارا تجريه المؤسسة العسكرية تحت رعايتها.

وأشارت المصادر إلى أن ضغوط مؤسسة الرئاسة دفعت الجيش إلى وصف الحوار بالمجتمعى الإنسانى، تحت رعاية الرئيس مرسى، حتى لا يظهر وكأن المؤسسة العسكرية هى التى تدير الأمور بعد فشل الرئيس فى الحوار مع القوى السياسية.


: Share this article

 

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة