Ads 468x60px

الأحد، 17 فبراير، 2013

امن بنى سويف يقتحم منطقة الغمراوى بحثاً عن قاتل شهيد الشرطة

امن بنى سويف يقتحم منطقة الغمراوى بحثاً عن قاتل شهيد الشرطة

تكثف أجهزة الأمن بمحافظة بنى سويف من جهودها لضبط قاتل ضابط شرطة النقيب هشام طعمة، معاون مباحث قسم بنى سويف، إثر قيام أهل القاتل ويدعى حسام أبو الرجال وآخرين باقتحام المستشفى الذى نقل إليه بعد محاولة أفراد الشرطة قتله دهسا بالأقدام، حيث قام أهله بتحطيم نقطة شرطة المستشفى والاعتداء على أفراد الحراسة والأطباء وتهريبه مساء أمس وسط حالة من الذهول والغضب بين الأهالى لتقاعس الشرطة عن حماية القاتل الذى كان يعالج بالمستشفى.

وانتقل اللواء أحمد شعراوى، مدير الأمن، وعدد من مساعديه والعميد زكريا أبو زينة مدير المباحث الجنائية لمتابعة الحالة الأمنية بالمستشفى.

وكانت الشرطة قد تمكنت من القبض على الشقى وبصحبته سيدة، وقامت بوضعهما على سيارة ربع نقل وضربهما مما أدى إلى فقدهما الوعى وإصابتهما بغيبوبة، وأعلنوا مصرع الشقى فى حينها لتهدئة الغاضبين، وذلك خلال مراسم جنازة عسكرية لمعاون المباحث بميدان المديرية القديم عقب تأدية صلاة الجنازة بمسجد عمر بن عبد العزيز وقامت الشرطة بإيداعه المستشفى العام بعد ذلك حيث قام ذووه بصحبة مئات الخارجين على القانون باختطافه تحت تهديد السلاح بعد علمهم أنه ما زال حيا ومصابا بكسور مضاعفة وجروح قطعية فى رأسه ومختلف أجزاء جسمه حيث أجبروا سائق سيارة إسعاف رقم 1513 على نقله إلى مسكن أسرته بالغمراوى تاركين السيدة التى كانت بصحبته لاستكمال علاجها بالمستشفى، وترددت أنباء عن نقل الشقى إلى أحد المستشفيات بالقاهرة لعلاجه نظراً لتدهور حالته الصحية.

ومن جانبها، أعلنت مديرية أمن بنى سويف عن مواصلة البحث عن أكثر من 10 أشقياء يقيمون منطقتى الغمراوى وعزبة الصفيح بمدينة بنى سويف مشاركين فى المشاجرة التى استشهد فيها الضابط، حيث فرضت الشرطة وقوات الأمن المركزى ليلة أمس طوقا أمنياً واقتحمت المنطقتين بالعربات المصفحة والسيارات بحثاً عن أطراف المشاجرة التى راح ضحيتها معاون مباحث القسم كما نظم العشرات من أمناء وأفراد الشرطة إضرابا عن العمل مطالبين بالتحقيق فى واقعة تهريب قاتل معاون المباحث.


: Share this article

 

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة