Ads 468x60px

الأحد، 11 مارس، 2012

نائب بحزب النور للحكومة: لما أنتم مش أد ماما أمريكا عملتوا رجالة ليه



فى جلسة ساخنة بمجلس الشعب يوم الأحد خلال مناقشة مسألة سفر المتهمين الأجانب، شن النائب يونس زكى مخيون، عن حزب النور هجوماً حاداً على الحكومة قائلاً "لما أنتم مش أد ماما أمريكا عملتوا فيها رجالة ليه". واستنكر مخيون، ما وصفه بـ"الاستخفاف" فى التعامل مع الشعب، وتابع: "قالوا لن تركع لن تركع وماذا حدث".

من جانبه حمل النائب محمد أنور السادات، رئيس لجنة حقوق الإنسان، الحكومة والمجلس العسكرى مسئوليه سفر المتهمين الأجانب، مؤكداً أن الشعب شعر بإهانة، مشيراً إلى أن هناك سوء إدارة للأزمة منذ البداية.

فيما قال النائب عماد جاد، على المجلس العسكرى أن يوضح الأسباب السياسية لما حدث، وإن المسئولية الأولى والأخيرة تقع على عاتق المجلس العسكرى، مشدداً على أن ضرورة مراعاة تحصين مبدأ استقلال القضاء عند كتابه الدستور القادم للتعلم من الأخطاء.

وتابع جاد، المنظمات الحقوقية طالبت سابقاً بالحصول على تراخيص ولم تمنح رغم أنها تعمل منذ 2004، وعندما قالت انتخاب مجلس الشعب نزيهة الجميع ابتهج بذلك.

وطالب النائب يوسف أبو حمودى، بمحاكمة برلمانية للمجلس العسكرى، قائلاً "الشعب المصرى لم يركع.. الحكومة فقط".

من جانبه، توجه النائب محمد العمدة، بسؤال لوزير العدل عن سبب سفر وفد قضائى إلى إيطاليا وفقا لما نشرته أحدى الصحف المصرية، مشيراً إلى أنه ليس للبرلمان أن يراقب القضاء فيما يتعلق بالعمل القضائى لكن لا حصانة فى ارتكاب الجريمة، مضيفاً "ما حدث هو جريمة".

كان النواب قد اعترضوا على حديث النائب محمود السقا، الذى طالب بإصدار ضبط وإحضار للمتهمين الأجانب، قائلاً "القضاء المصرى بخير" حيث تساءلوا "ومين هيضبطهم؟".


: Share this article

 

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة