Ads 468x60px

الاثنين، 21 نوفمبر، 2011

الوفد: أحداث التحرير ''انتكاسة كبرى للثورة''



دعا الدكتور السيد البدوي، رئيس حزب الوفد، الهيئة العليا للحزب إلى اجتماع طارئ، مساء اليوم الاثنين، لبحث التطورات الخطيرة التي تشهدها مصر، ونتج عنها سقوط مئات المصابين وعدد من القتلى

وصرح البدوي، اليوم الاثنين، بأن مشهد 25 يناير يتجدد بسقوط المزيد من الشهداء، مشيرًا إلى أن الموقف أصبح
يهدد استقرار البلاد وسلامة المواطن، ويشكل ''انتكاسة'' كبرى لثورتنا المجيدة.

وأدان رئيس الوفد، استخدام القوة المفرطة في مواجهة المتظاهرين، محذرًا من عودة مشاهد جمعة الغضب وما تلاها. وأكد في الوقت ذاته على ضرورة إتمام عملية التحول الديمقراطي في مواعيدها المحددة؛ لانتخاب برلمان يمثل الشعب المصري تمثيلاً حقيقيًا دون إرجاء أو تأجيل.

وأردف البدوي مطالبًا بتشكيل جمعية تأسيسية تضع دستورًا جديدًا عقب انتخاب البرلمان، على أن يتم الإعلان عن فتح باب الترشيح لانتخاب رئيس جديد للبلاد في موعد غايته شهر سبتمبر 2012 .

وقال البدوي: ''إنه لم يعد مقبولاً من المجلس الأعلى للقوات المسلحة أو الحكومة المصرية، الخروج بحلول تقليدية أثبتت عدم جدواها وفشلت في مواجهة كل ما يطرأ من أزمات''.

كما شدد البدوي على أنه ''لم يعد مقبولا التردد أو المماطلة في الاستجابة للمطالب المشروعة للشعب المصري''، قائلاً: ''كل ما يريده المصريون هو أن تصبح مصر دولة ديمقراطية حديثة وعادلة تحقق الأمن والرخاء والمساواة لكل أبناءها''.

: Share this article

 

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة